اقتصاد

«أوبك» ترفع توقعاتها للطلب طويل المدى على النفط 

أظهر تقرير سنوي للتوقعات صدر أن أوبك رفعت توقعاتها للطلب العالمي على النفط في المدى المتوسط والأطول وقالت إن استثمارات تبلغ 12.1 تريليون دولار مطلوبة حتى عام 2045 للوفاء بهذا الطلب رغم مساعي التحول لمصادر طاقة نظيفة.

وحافظت أوبك في التقرير على رؤيتها أن الطلب العالمي على النفط لن يستقر إلا بعد عام 2035.

وقال أمين عام منظمة أوبك، هيثم الغيص، إن الاستثمارات في النفط والغاز تصل الى 12.3 تريليون دولار حتى 2042.

وقالت أوبك إن الطلب العالمي على الطاقة سينمو إلى 351 مليون برميل في 2045 من 286 مليون برميل في 2021.

وتوقعت أن ينمو الطلب على النفط عالميًا إلى 107 ملايين برميل يوميًا في 2027.

وغيرت أوبك نظرتها للمستقبل في عام 2020 عندما أضرت الجائحة بالطلب إذ قالت إنه سيتباطأ في نهاية المطاف بعد أن اعتادت لسنوات توقع زيادة الاستهلاك باستمرار.  

لكن مؤسسات أخرى من بينها شركات وبنوك تتوقع أن يبلغ الطلب على النفط ذروته قبل ذلك. وقالت الوكالة الدولية للطاقة يوم الخميس، ولأول مرة منذ أن بدأت وضع سيناريوهات آفاق الطاقة، إن من المتوقع أن يبلغ الطلب على جميع أنواع الوقود الأحفوري ذروته، مع استقرار الطلب على النفط في منتصف العقد المقبل.

وبحسب توقعات أوبك فإن الاقتصاد العالمي سينمو بمتوسط 3% سنويًا بين 2021 و2045.

وأضافت أن حجم الاقتصاد العالمي سيتضاعف إلى 270 تريليون دولار في 2045 من 133 تريليون دولار في 2021.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى